تحاول جبهة النصرة استنهاض حالها وإعادة دورها الذي بدأت تفقده في الجارة الأقرب، نتيجة التغيير في الأجندة التركية، وسعي حزب “العدالة التنمية” الى حرف الأنظار عن أزمته الداخلية بعد تراجعه في الانتخابا